أهم 5 أشكال رائعة للسجاد اليدوي

أهم_5 _أشكال_رائعة_للسجاد_اليدوي

أهم 5  أشكال رائعة للسجاد اليدوي


هناك سرّ في السجاد ليُحبّه الجميع منذ العصور القديمة وفي أماكن مختلفة من العالم، لقد قدم السجاد الراحة والجمال لمنازلنا، واعتُبر قطعة فاخرة أصيلة في الكثير من الثقافات، وهو واحدٌ من أهم القطع المركزية في الديكور، وجزءٌ لا يتجزأ منه مهما كان شكلها، أو مقاسها، يمكن أن تضفي السجادة المناسبة تماسكًا بصريًا في مساحتك، بينما تجعلها تبدو أكبر أو أكثر راحة، وإذا  كانت بعض المساحات في المنزل، وبالأخص المساحات الكبيرة جدًا، قادرة على استيعاب جميع أشكال السجاد، فإن الحال ليس كذلك بالنسبة لمنزلك بأكمله، وقد يكون اختيار النموذج الصحيح أمرًا شاقًا خصوصا مع تعدد الأحجام، والألوان والأشكال بالإضافة إلى نوع المواد وغيرها في ظل التنوّع الهائل في سوق السجاد..

 إذا كنت لا تعرف ما هو الشكل الذي يجب اختياره وفقًا لأشكال الأثاث المختلفة، ندعوك للقيام بجولة في العالم الرائع للسجاد بأشكاله المختلفة، لنقدم لك الكثير من الأسرار عن عالم السجاد، وبعض الأفكار والقواعد لإرشادك، ولتساعدك على اختيار الأفضل!

كيف ولماذا ظهر السجاد؟

السجادة هي هيكل مصنوع من ألياف النسيج يُستخدم كغطاء للأرضيات، تم اختراعه منذ ما يزيد عن 7000 آلاف سنة، وتم نسجه في الأصل لحماية الناس من قساوة وبرودة وحرارة الأرض، وقد اختلفت أشكال وأنواع وألوان وسُمك السجاد والمواد التي صُنع منها على مر السنين، وينقسم نوع نسيج السجاد في الغالب إلى فئتين:

  •  سجاد تركي بعقدة تركية، نظرًا لوجود عقد متناظرة فإن هذا السجاد يعتبر سجادًا قويًا وأكثر متانة.
  • سجاد فارسي منسوج بعقدة فارسية، هذه السجاد لها نسيج سميك، مما يجعلها أكثر كثافة وقد تتميز بأن لها عمرا أطول.

كان السجاد منسوجًا يدويًا منذ العصور القديمة، ولكن بعد مرور عدة عقود تم اختراع آلات نسج السجاد، ودخل العديد من السجاد المصنوع آليًا إلى سوق ليحل محل السجاد اليدوي، غير أن هذا الأخير ظل يحتفظ بمكانته وسحره، ويتم نسج السجاد اليدوي من الصوف الطبيعي والقطن وألياف الحرير، ولكن السجاد الآلي مصنوع في الغالب من ألياف الأكريليك، وبالطبع، في هذه الأيام، يتوفر أيضًا السجاد المصنوع آليًا من الألياف الطبيعية في السوق، والتي لها جودة السجاد المنسوج يدويًا نفسها، ولكن بأسعار أقلّ.

يتم صبغ الألياف المستخدمة في نسج السجاد مسبقًا، فاللون المستخدم في صباغة الألياف له تأثير مباشر على جودة السجادة النهائية، وهناك أربعة أنواع من الألوان المستخدمة لصباغة الألياف: الألوان الطبيعية النباتية، الألوان الحيوانية، الألوان الاصطناعية، الألوان المعدنية.

على مر السنين، أصبح السجادة قطعة لا غنى عنها في كل بيت، مهما بلغت قيمته، وشكله، ونوعه، ولكن، لماذا يكتسي وجود السجاد في الديكور كل هذه الأهمية؟

أهمية السجاد في منازلنا


للسجاد وظائف كثيرة وأهمية كبيرة في ديكور منازلنا، يمكن القول في المقام الأول أن السجادة فعالة لمجرد أننا نمشي عليها، وهي  عنصر تصميم مهمته حماية أهل البيت من الأرضية الباردة، والترحيب بالضيوف في جو صحي وممتع ومطمئن، فيما يلي أهم الأسباب التي تجعل السجاد من أهم القطع في ديكورنا:

  • تُضاف السجاجيد في المساحات نظرا لدورها الجمالي، إذ من الجميل رؤية سجادة جميلة في منتصف غرفة، ولا يمكن أن يكتمل جمال أي ديكور إذا كانت المساحة خالية من السجاد، فالسجادة يمكن أن تضفي لمسة من الأصالة والحداثة على ديكور المنزل، وللتنويع، يمكن وضع السجادة على الأرضيات أو على الجدران، ففي السنوات الأخيرة، كان تعليق السجاد على الحائط أمرًا شائعًا أيضًا، وهذا يسمح لك بتزيين الجدران بطريقة أصلية ودافئة.
  •  السجادة أيضا مصدر لتدفئة المساحات، بصرف النظر عن شكلها ومادتها وألوانها، تحافظ السجادة على حرارة الغرفة، وتضيف الراحة والملمس إلى المساحة، وتجعلها مكانا دافئَا وترحيبيا.
  • تتميز السجادة أيضًا بقدرات عازلة للصوت، وهي مثالية للغرف الكبيرة المؤثثة بشكل خفيف بالأشياء الزخرفية أو الأثاث، فهي تعمل على تقليل أصداء الغرفة وامتصاص الصوت.
  •  بشكل عام، يساعدنا إضافة سجاد عند مدخل الباب، على التخلص من الأتربة الزائدة الآتية من الخارج، وبالأحرى عند مستوى الرطوبة ستلعب سجادة المدخل دورها كعامل مساعد، لمنع انتشار الأوساخ، كما ويمكن استخدامها للحفاظ على حرارة المنزل بالداخل ومنع تسرب البرد تحت الباب.
  • يعد وضع سجادة في الحمام ميزة مهمة، لامتصاص المياه، وللحفاظ على دفء قدميك، وأيضًا لمنع السقوط، إنه يحسن بشكل كبير من راحة المستخدمين عند مغادرة الدش أو الحمام، ويضمن سلامتنا من الانزلاق بسبب الأقدام المبللة على الأرض الرطبة، وهنا ينبغي الإشارة إلى أن أفضل أنواع السجاد التي تُستخدم في الحمام هي السجادة المقاومة للماء.
  • لا يُستخدم السجادة فقط لإتمام الديكور وتدفئة المنزل، بل يمكن أيضًا استخدام سجادة لإخفاء عيوب المساحات ( البلاط الذي فقد لمعانه، أو الأرضية التالفة على سبيل المثال)
  • تعد السجادة أحد الأجزاء المهمة في إضفاء شعور في مساحة المنزل ولا خلاف على أهميتها، وهي عنصر تنظيمي وزخرفي وعملي، لذلك، فإن اختيار النموذج المناسب والنوع مهم للغاية.

كيف نعرف السجادة الجيّدة من غيرها؟

خصائص السجادة الجيدة

بغض النظر عن شكله، نرغب جميعا في الحصول على صفقة مميزة عند شراء السجاد،  ولكن العثور على نموذج مناسب من بين المنتجات الكثيرة التي توجد في السوق قد يكون أمرا صعبا وسط الخيارات اللانهائية، لذلك من الضروري أن نفهم جودة السجاد، وأهم خصائص السجاد الجيّد، فيما يلي بعض الخصائص المهمة التي تحدد جودة السجاد:

  • أول ميزة تجعل السجاد ذو جودة عالية هي جودة ألياف السجادة، ستكون السجادة ذات نوعية جيدة عندما تكون الألياف المستخدمة في السداء واللحمة عالية الجودة، لذلك، عند شراء سجاد، تأكد من الانتباه إلى نوع الألياف وتقييم جودتها.
  • أما أهم ثاني نقطة هي "الكثافة"، إذ تعد كثافة ونوع الخيط المستخدم من أهم العوامل التي تؤثر على جودة السجاد، و يكون نمط السجادة المنسوجة أكثر وضوحا، ويمكنك فهم ذلك من وزن السجادة، وملمسها، يمكنك أن تفهم أن السجادة عالية الجودة عندما توفر إحساسًا أفضل عند المشي عليها، وكلما زاد عدد العقد الموجودة على السجادة، زاد الجهد المبذول فيها.
  • عدم وجود مواد ضارة بالصحة، يمكن قياس جودة السجاد أيضا من خلال التأكد من ​​استخدام المواد غير الضارة في النسيج، أو الصباغة، وهي نقطة مهمة جدا للصحة، من الأفضل دائما اختيار السجاد المصنوع من المواد الطبيعية، ومن الأصباغ الطبيعية.
  • أن تكون ألياف السجاد مضادة للجراثيم، بحيث لا تسبب الحساسية ولا تكون مأوى للميكروبات، وهو  مهم للغاية لأطفالك ولصحتك، وهو  أحد العوامل التي يجب أخذها في الاعتبار أكثر من غيرها، خاصة لمن يعانون من صعوبات في التنفس.
  • جودة المواد خام للسجاد لحياكة السجادة، فكلما ارتفعت جودة المواد الخام، زادت جودة المنتج الذي نحصل عليه، فالمواد المستخدمة لها خصائصها التقنية الخاصة، لهذا السبب، يعد نوع المادة من العوامل المهمة التي تلبي الاحتياجات التي تتوقعها من السجادة، في سجاد المصنع، يفضل بشكل عام أنواع خيوط البوليستر، الثلاثية، النايلون، خيوط الأولفين، وفي  السجاد اليدوي: يفضل خيوط الحرير والقطن والصوف والسيزال.
  • نوع السجادة، أيضا يلعب دورا مهما في تحديد جودتها، سواء كانت سجادة مصنعة أو سجادة طبيعية منسوجة يدويًا، فهي من العوامل المهمة التي تؤثر على جودتها على مر السنين.
  • جودة العلامة التجارية وفترة الضمان يعتبران من المؤشرات المهمة على جودة السجادة التي استوفت معايير معينة، إذ من بين أهم المؤشرات على أن السجادة عالية الجودة أن تكون علامة تجارية معروفة وراء المنتج المصنّع.
  • هناك سمة أخرى للسجادة الجيدة وهي أبعادها القياسية، بالطبع، ستكون معايير الأبعاد للسجاد المختلف مختلفة، بين أشكال السجاد المختلفة لكل شكل أبعاد مختلفة، واحترام الأبعاد المتعارف عليها، يُعتبر من أهم علامات جودة السجاد.
  • ويمكن القول أن السجادة التي تفي بالمواصفات الفنية المعينة (الشكل، الحجم، النمط، مادة الصنع...إلخ) والتي تلبي احتياجاتك على أفضل وجه هي السجادة الأكثر فائدة..

عندما نحصل على السجادة بالجودة التي نريد فإننا نقطع نصف الطريق للاستمتاع بهذه القطعة ولكن، لنستمتع باختيار السجاد الأفضل والمثالي للديكور، من الضروري أن نفهم كيف نستخدمه في الديكور بالطريقة الصحيحة..

كيف نستخدم السجاد في الديكور؟

لا يكفي شراء سجادة وبسطها في أي مكان لكي نحصل على مظهر جميل، من الضروري أن نضع بعين الاعتبار بعض المعايير المهمة، لنحصل على نتيجة مُرضية ومظهر جميل في الأخير..

في مساحة فوضوية، يمكن استخدام السجاد لتقسيم المساحات الكبيرة إلى مناطق أكثر راحة، ويمكنك حتى اختيار سجادة تجعل المساحة الصغيرة للغرفة تبدو أكبر، وكل هذا يعتمد على حجم السجادة وشكلها وموقعها في الغرفة، ويمكننا إجراء ترتيبات لطيفة باستخدام السجاد، وخلق تأثير بصري جميل في المساحة، فيما يلي نقدم نصائح بسيطة عملية ورائعة لاستخدام الأشكال المختلفة للسجاد بشكل مثالي في ديكور المنزل.

  • لخلق التنوع في الفضاء، يمكنك استخدام سجاد بتصاميم وأشكال وألوان مختلفة، إذا كنت تستخدم سجادتين في الغرفة نفسها، فضع في اعتبارك أن السجاد من الحجم نفسه يمكن أن يقسم الغرفة بصريًا إلى نصفين، ويتم استخدام السجاد بأحجام مختلفة لخلق شعور بالتنوع.
  • من الأفضل عند استخدام أكثر من سجاد، أن تحرص على أن يكمل السجاد بعضه البعض من حيث الأسلوب والشكل، لأنه إذا لم يكن الأمر كذلك، فسوف تواجه تأثيرًا غير محبوب، ولمعرفة كيفية وضع السجاد في مساحة ما في المنزل، حاول إنشاء نقطة محورية، أي استخدم السجادة كنقطة محورية في غرفتك، إذ يمكن أن يكون للسجاد تأثير كبير على ديكور المنزل إذا استخدمته كنقطة مركزية لتصميم ديكور أي مساحة.
  • عندما تشتري سجادة بحجم الغرفة، من الأفضل عدم تغطية المساحة بأكملها بالسجاد، ويجب أن تترك جزءًا من أعلى وأسفل السجادة فارغًا لتجعل الغرفة تبدو أوسع، كما أن السجاد الأصغر لا يكون مناسبا دائما، على سبيل المثال، عندما يتعلق الأمر بسجاد غرفة المعيشة، يجب أن تعلم أن السجاد ذو الحجم الصغير بشكل عام سيبدو مشوشا للبصر، ويجعل المساحة تبدو أصغر، بينما السجاد الأكبر يجعل الغرفة تبدو واسعةً وأكثر راحة.
  • استخدم سجادك المفضل كأساسٍ للتصميم واللون في الغرفة، من ناحية أخرى، إذا قمت بإضافتها بعد وضع الأثاث في المنزل، يمكنك اختيار لون السجادة حسب تركيبة ألوان أثاثك، واحرص على استخدام السجادة لخلق الاسترخاء البصري للغرفة، وإذا كان الأثاث وورق الحائط في الغرفة يحتويان على نمط زخرفي، اختر سجادة رقيقة.
  • عندما تكون الجدران والأرائك بألوان غامقةٍ تمامًا، يمكنك تجربة نمط أبسط بألوان محايدة لسجادتك، ولا تفترض أبدًا أن السجادة يجب أن تكون مستطيلة الشكل،  دع طريقة ترتيب أثاثك تحدد شكل السجاد الذي ستختاره، وحاول معرفة الشكل الذي يبدو أفضل أولا، هل السجاد المستطيل، أم المستدير أم البيضاوي! إذ يمكن أن يكون السجاد الدائري والبيضاوي مناسبًا للأثاث المستدير نسبيًا وهنا لا داعي للالتزام دائما بالسجاد المستطيل.
  • إذا كنت ترغب في استخدام عدد قليل من السجاد نفسه في الغرفة، فإن الطريقة السهلة لجعلها تبدو أجمل وأكثر حداثة هي شراء سجاد عليها نقش بسيط، بهذه الطريقة، يتكرر هذا النمط على سطح الغرفة ولن يؤدي التدفق المنتظم إلى الضغط على المساحة المستخدمة ولكن، إذا كنت ترغب في استخدام سجاد بتصميمات مختلفة، فاشترِ سجادًا له ظلال متشابهة ولكنها ليست متشابهة تمامًا، ويمكن أن يساعد استخدام ألوان محايدة في خلق تأثير متناغم بين السجاد.
  • من النقاط المهمة في استخدام السجاد في الزخرفة هو لون السجادة التي تختارها؛ لأنه يمكن أن يجعل الغرفة تبدو أكبر أو أصغر، يجب أن يكون إحساسك بالجمال دليلاً عند اختيار سجادة حسب لونها وشكلها وملمسها، ولكن إذا كنت ترغب في معرفة ما إذا كانت السجادة التي تختارها يجب أن تكون أفتح أم أغمق، وما هو أفضل لون للسجاد لكل غرفة، ندعوك لقراءة هذا المقال: (التاريخ المذهل لألوان السجاد).
  • لا يوجد سبب لكون الأثاث والسجاد في الديكور الداخلي لمساحة ما لهما اللون والتصميمات نفسها، بل من الأفضل وجود تعارض بين هذه القطع، على سبيل المثال، إذا وضعت سجادة ذات تصميمات مزدحمة في غرفة المعيشة، فيجب أن يكون للأثاث أو الستائر تصميم بسيط بألوان ناعمة، وهذا الاختيار يخلق انسجامًا جيدًا في الفضاء ويكون أكثر إرضاءً من الناحية البصرية.
  • إذا كان ديكور منزلك مغطى بمزيج من الألوان المختلفة، ففكر في اللون الأكثر استخدامًا باعتباره اللون الرئيسي للديكور واشتر سجادة بهذا اللون، ولكن، إذا كانت لديك أشياء ذات ألوان مزدحمة وغير متطابقة، فإن أفضل لون للسجاد الذي تختاره هو الألوان المحايدة، في هذه الحالة، يمكنك التأكد من وجود انسجام نسبي بين السجادة والأشياء الأخرى.
  • لكي تبدو السجادة بشكل أفضل في الديكور الداخلي للمنزل، يجب أن تكون ثابتة، لهذا السبب، للحفاظ على ثبات السجادة، يمكنك استخدام لاصق السجاد أو غراء السجاد أو إضافة لبادةٍ تحتها وفي هذه الحالة ستبدو السجادة  أجمل.
  • إذا كانت لديك مساحات كبيرة، فدع خيالك ينطلق، إذ يمكنك مزج العديد من الأشكال التي تريدها (مستطيل، دائري، مربع) والأنماط والألوان لسجادتك.

بشكل عام من الضروري أن نعرف كيف ننسق الديكور باستخدام السجاد، ولكن بشكل خاص، من الضروري أيضا أن نعرف أهم أشكال السجاد، وميزات كل شكل، وما هو المكان المناسب له..

الأشكال الخمسة الأكثر شيوعا للسجاد في منازلنا

اعتمادًا على مكان وجوده في المنزل، سيكون الشكل المثالي للسجادة مختلفًا، وعلى مر السنوات ابتكر الإنسان العديد من أنواع وأشكال السجاد المختلفة، فيما يلي سنكتشف أشكال السجاد الأكثر شيوعًا واستخدامًا في ديكورات منازلنا ومكاتبنا:

1- السجاد المستطيل

عندما نسمع كلمة "السجاد" أول ما يخطر ببالنا دائما "السجاد المستطيل"، والذي كان يُنسج بهذا الشكل من الماضي وحتى اليوم، وكان يستخدم في كافة مساحات المنزل، ولم يكن السجاد من قبل متوفرًا بأشكال مختلفة كما الآن!

السجاد المستطيل هو سجاد تقليدي كلاسيكي للغاية، وهو متوفر في عدد لا حصر له من النسخ والمواد والأنماط والسماكة والألياف، وهناك بالتأكيد شيء يناسب جميع الأذواق وجميع الأنماط، فالسجاد المستطيل هو الأكثر شيوعًا في المنازل، وعند شراء سجادة لمنزلك، ستكون في معظم الأحيان سجادة مستطيلة الشكل دون أن تشعر، وهذا أمر طبيعي تمامًا، ولا يعود ذلك فقط إلى التاريخ القديم جدا للسجاد المستطيل، لكن لأنه من السهل ببساطة وضع السجاد المستطيل في المساحات المختلفة في منزلك، فهي تبرز تحت طاولة القهوة، أمام الأريكة، أو تحت السرير في غرفة النوم.

ميزات السجاد المستطيل

  • لا تزال السجادة المستطيلة تقدم نفسها اليوم كقطعة فريدة وفية لديكور منزلك، وبالتالي، سواء كان لونها حديثًا أو معاصرًا، فإن السجادة المستطيلة المتوفرة بأشكال وألوان مختلفة يمكن أن تضفي طابعًا مميزًا على الديكور.
  • تتميز السجادة المستطيلة بشكل التقليدي وهي مناسبة للمساحات الكبيرة (غرفة معيشة، غرفة الاستقبال، المكتب)، إذا كنت تنوي خلق حركة في المساحة، فستكون السجادة المستطيلة هي الخيار الأفضل، كما أن السجاد المستطيل الكبير خيار مثالي لحفلات الاستقبال الكبيرة.
  • تتكيف السجادة المستطيلة الكلاسيكية والخالدة مع جميع أنواع الغرف؛ مثل الممرات وغرف النوم؛ أو المطبخ، وهي عملية وتُعتبر خيارًا آمنا، ومثاليا يُضفي تأثيرًا هندسيا فريدا على أي مساحة.
  • ما يميز هذا السجاد هو شكله الهندسي ذو الخطوط المميزة، والذي له ميزةُ هيكلةِ المساحة، ولأنها غالبًا ما تكون كبيرة الحجم، فهي تجلب التماسك البصري للمساحة، وهي  بديل زخرفي عصري للغاية لتحديد أي غرفة، على سبيل المثال عند استخدام السجاد المستطيل،  يمكن للضيوف تمييز غرفة المعيشة، على الرغم من وجود مطبخ مفتوح.
  • السجادة المستطيلة هي الأفضل في مقاومة تعاقب الاتجاهات، وتقلبات الموضة، فهي لا تتناسب مع جميع أنماط والاتجاهات فقط، بل تُعتبر رهانًا واستثمارًا آمنًا على مرّ العصور، ولم تفقد السجادة المستطيلة، المعروفة بهذا الشكل منذ آلاف السنين، أيًا من جاذبيتها على مر السنين، ولن تقلق أبدا من شكلها ولا المكان الذي تضعها فيه مهما مرت السنوات.

أحجام السجاد المستطيل

السجادة المستطيلة متوفرة بأحجام عديدة، من الأصغر إلى الأكبر، إلى متوسطة الحجم، و يختلف حجم وأبعاد هذه السجادة حسب احتياجاتك، وسيكون لديك الفرصة للاختيار بين أحجام المختلفة والواسعة، مثل 60 × 110 سم، 80 × 150 سم، 140 × 200 س، 160 × 230 سم، 200 × 290 سم، أو حتى 200 × 300 سم، من بين أحجام أخرى كثيرة.

نصائح لاستخدام السجاد المستطيل في الديكور

إليك أهم النصائح لتتمكن من استخدام هذه السجادة بالشكل المثالي في ديكورك:

السجادة المستطيلة للمساحة المستطيلة

تُعتبر السجادة المستطيلة النموذج الأساسي لإبراز الديكور، إذا كان ديكور المنزل أو المساحة التي ستضيف إليها السجادة المستطيلة كلاسيكيا، فإن السجاد المستطيل التقليدي هو الخيار المثالي إذا كنت ترغب في الالتزام بخلق توازن في الغرفة، إذ تمتزج السجادة المستطيلة التقليدية والأنيقة بشكل جميل مع الديكور الكلاسيكي؛ ولكنها أيضًا مثالية لإضفاء الأناقة في الديكور الحديث أو المعاصر أو الريفي.

الغرف المناسبة لوضع السجادة المستطيلة

في معظم الحالات، غالبًا ما يكون للسجادة المستطيلة تصميم رصين، لذلك فهي تتمتع بخصوصية القدرة على التكيف مع الغُرف المختلفة في المنزل، وغالبًا ما يمكن استخدامها في غرف المعيشة، ويمكنك أيضًا استخدامها في غرف ومساحات أخرى مختلفة مثل المطبخ أو حتى الشرفة، لأنه يسهل التعامل مع شكلها، واعتمادًا على ديكورك، يمكنك اختيار وضع السجاد المستطيل أينما تريد، من أجل الاستمتاع بالراحة.

حجم السجادة

يجب أن تأخذ في الاعتبار الحجم الموجود في المساحة التي تنوي إضافة السجاد إليها، وأن تتأكد من أن السجاد المستطيل ليس كبيرًا جدًا ولا صغيرًا جدًا، على سبيل المثال في العادة ما يتم وضع سجادة غرفة المعيشة المستطيلة أسفل الأريكة أو كرسي بذراعين، أو حتى تحت طاولة القهوة.

إذا كانت لديك مساحة كبيرة في غرفة الطعام، يجب عليك اختيار سجادة كبيرة الحجم، لأنه ليس من المناسب استخدام السجادة الصغيرة تحت طاولة الطعام على سبيل المثال، بالإضافة إلى ذلك، ستغطّي السجادة الصغيرة الأرضية جزئيًا فقط وستعيق الطريق، وإذا اخترت سجادة مستطيلة الشكل، فيجب أن يكون سطحها أكبر من الطاولة والكراسي بمجرد جلوس الضيوف، إذا كان لديك طاولة بها 6 أو 8 أو 10 مقاعد وأكثر، يجب أن تكون السجادة كبيرة جدًا، ويجب أن يشعر الضيوف بالراحة عند تحريك كراسيهم، والتحرك للأمام أو للخلف، والنهوض من الطاولة، وما إلى ذلك.

بما أن العديد من الغرف مستطيلة، فمن الحكمة اختيار سجادٍ مستطيل كخيارٍ آمين ولكن، كيف نتصرف إذا كانت لدينا غرفة مربعة أو أردنا تغيير الديكور بسجاد ذو شكل مختلفٍ على سبيل المثال؟

 

2- السجاد المربع

من أهم القواعد الأساسية التي يجب أن تضعها في اعتبارك، هو شكل غرفتك عند اختيار أفضل شكل سجادة لمساحتك، عندما يكون حجم السجادة وشكلها صحيحين، ستتناغم المساحة بأكملها على الفور، وإذا لم تكن السجادة المستطيلة هي الحل، فإن السجادة المربعة ستحل محلها، والسجاد المربع هو خيارٌ جريءٌ آخر في مساحة المنزل يجعل المساحة خارج الرتابة، وبعيدة عن المألوف.

السجادة المربعة هي واحدة من أنواع السجاد المختلفة من حيث الشكل، والتي يمكن أن تساعد في تحسين تخطيط المنزل من خلال استخدامه في المكان المناسب ويمكن استخدامها بأجمل طريقة ممكنة في المنزل، بالرغم من أن السجادة المربعة المنسوجة يدويًا ليست وفيرة مثل النماذج الأخرى، إلا أنها أصبحا مفضلة لدى الكثير من أصحاب المنازل الذين يفضلون تصاميم فريدة ومختلفة.

ميزات السجاد المربع

السجادة المربعة، هي شكل غير منتشر من أنواع السجاد، ولكن وجودها يمكن أن يضيف تأثيرا لا مثيل له لأي مساحة، فيما يلي أهم ميزات السجاد ذو الشكل المربع:

الغرفة  المناسبة للسجادة المربعة

 السجاد المربع، هو أفضل مُكمّل للغُرف والمساحات المربعة ذات الميزات المعمارية المكعبة،  إذا كان لديك غرفة مربعة، فجرّب استخدام سجادة مربعة للحصول على أفضل ديكور في غرفتك وشاهد التأثير الرائع الذي تم إنشاؤه في منظرها.

التنسيق مع التصاميم والألوان

يساعد السجاد المربع في تجديد ديكور المنزل، وباستخدام سجاد مربع يمكن أن تقوم بإحياء أرضياتك من خلال مجموعات متنوعة من الألوان والتصاميم للسجاد المربع الأصلي.

السجاد المربع والأثاث

نظرًا للتناسق في تصميمات السجاد المربع، فإنه يخلق نظامًا نفسيًا في المكان، ويمكن أن تساعد في خلق جو آمن وهادئ للتجمعات العائلية من خلال نشر السجاد المربع في وسط الغرفة وترتيب الأشياء والأشياء حوله لتكون كنقطة محورية في الغرفة.

بالإضافة إلى الغرف ذات الأبعاد المكعبة، تُعتبر السجادة المربعة المنسوجة يدويًا مناسبة لقاعات الاستقبال المستطيلة والطويلة أيضا، ويتم في هذه الحالة ترتيب الأثاث على شكل مربع لكي يتلاءم ويتناسق مع شكل السجادة، ويخلق توازنا بصريا.

 

أبعاد السجادة المربعة

هذه السجاجيد المربعة لها أبعاد مختلفة منها 9 أمتار مربعة بطول 3 أمتار وعرض 3 أمتار، في هذه السجاد، عادة ما يتم استخدام التصميم حيث يوجد مربع مركزي ويتم تشكيل التصميمات في دائرة حوله، ويمكن أيضا أن يكون للسجادة المربعة المنسوجة يدويًا تصميم زهرة، وهذا يعني أن الأنماط ستكون مبعثرة في جميع أجزاء السجادة.

نصائح لاستخدام السجاد المربع في الديكور

  • إذا كانت المساحة تبدو صغيرة ومزدحمة، فإن السجادة الكلاسيكية المربعة تعد خيارًا جيدًا لتقليل الفوضى، وفي الوقت نفسه، من خلال اختيار هذه السجادة، يمكنك جعل المساحة تبدو أكبر، كما ستبدو العناصر الأخرى الكبيرة أفضل وأكثر جمالا، في السابق، لم يكن من السهل العثور على مجموعة متنوعة من التصميمات والألوان في كل مكان، ولكن لحسن الحظ، تتوفر اليوم تصميمات وألوان مختلفة لهذه السجاد في السوق، ويكفيك أن تختار السجادة المناسبة لمساحتك ولا تقلق بشأن طرازها وتصميمها.
  • ربما للوهلة الأولى، تعتبر القاعات ذات الشكل المربع هي أفضل مكان لاستخدام السجاد المربع الشكل هذا صحيح بالتأكيد ولكن، يمكن استخدام هذه السجاد في أي قاعة بأي شكل، على سبيل المثال، إذا كان لديك غرفة معيشة مستطيلة، وخصصت جزءًا منها كمنطقة للاستقبال وجزءًا آخر لغرفة المعيشة، فيمكنك استخدام سجادة مربعة لكل جزء، والشيء نفسه ينطبق على غرفة المكتب.
  • يمكن استخدام السجادة المربعة في كل من قاعة الاستقبال وفي المساحات غير الرسمية مثل غرفة المعيشة أو غرفة النوم، ويمكن استخدام هذه السجاد المربع في كل من غرفة نوم المراهقين وغرفة نوم البالغين،  ويمكن أيضًا استخدام سجادة مربعة فاخرة بتصميمات للأطفال في غرفة نوم الطفل، ويمكن وضع السجادة المربعة في زاوية المساحة التي تخصصها لتناول الإفطار، أسفل طاولة الطعام المربعة، ومع الأثاث والكراسي في غرفة المعيشة المربعة، وإذا كان صالونك صغيرًا إلى حد ما، سيكون ترتيب الأرائك حول سجادةٍ مربعة جميلًا وجذابًا.
  • يمكن مطابقة سجادة مربعة مع طاولة مربعة، مما يخلق جوًا مريحًا في غرفتك المربعة، يمكن أيضا إضافتها فوق أرضية الممر وبجانب صندوق الأحذية، ومن الضروري اختيار سجادة مربعة بمواصفات مناسبة لهذه الأمكنة.
  • أبعاد السجاد المربع هي المعلمات الأولى التي يجب مراعاتها، وفي الواقع، يجب أن تكون سجادتك المربعة متناسبة مع المساحة الداخلية لديك ومع أثاث الديكور أيضا، من أجل خلق توازن مثالي، وإذا كان لديك مساحة كبيرة، فالسجاد المربع الكبير سيكون مثاليا.
  • من المهم أن تتذكر أن حجم سجادتك يجب ألا يقل أبدًا عن عرض الأريكة، ولكي تستخدم المقاييس والأبعاد الصحيحة، ضع أوراق الجرائد على الأرض لتتخيل سجادتك، ثم تذكر أن تسجّل الأبعاد، فعند استخدام السجاد المربع، من الأفضل عدم وضع أرجل الأريكة عليه، ومن ناحية أخرى، يجب ألا تكون أرجل الأريكة بعيدة جدًا عن حواف السجادة حتى تظهر السجادة جمالها، وهناك  فكرة رائعة لتصميم ديكور جذاب وهي استخدام سجادة مربعة مع طاولة طعام مستديرة ولون مناسب.
  • إذا كنت ترغب في فرد هذه السجادة تحت طاولة الطعام، يجب أن تكون الطاولة والكراسي بالكامل على السجادة وليست خارج مساحة السجادة، ما يعني أنك يجب أن تختار سجادة مربعة كبيرة تكفي كل من الطاولة والكراسي.
  • إذا كنت تخطط لاستخدام هذا النوع من السجاد في غرفة الطفل أو الرضيع، ضعه تمامًا في وسط الغرفة ولا تجعل الأثاث يغلب على السجاد قدر الإمكان ما لم تكن سجادتك كبيرة بما يكفي لرؤيتها.
  • يمكن استخدام السجاد المربع للفصل بين المساحات الكبيرة جدًا، بما في ذلك القاعات الكبيرة، وبهذه الطريقة، من خلال استخدام السجادة المربعة، يمكن مثلا فصل القاعة الكبيرة إلى غرفة المعيشة ومنطقة الاستقبال ومنطقة تناول الطعام وجعل المساحة متنوعة.
  • يعد استخدام السجاد المربع في الأماكن الكبيرة والمكاتب الرسمية اختيارًا جيدًا للغاية لأنه في هذه الأماكن يكون فرش السجادة لإظهار الجمال فقط ولإكمال الديكور.
  • نظرًا لأن السجادة المربعة ستكون محور الاهتمام في الديكور، من الضروري توخي الحذر في اختيار التصميمات والخطط التي تتناسب مع الديكور والأثاث والستائر والعناصر الأخرى.

 إذا كنت تعتقد أن السجاد المربع والمستطيل غير مناسبين لتوجّهك الحالي، دعنا نكتشف معا "السجاد المستدير"..

3- السجاد المستدير

يمكن القول أنك إذا كنت ترغب في إضفاء لمسة مختلفة على ديكور منزلك فإن السجادة المستديرة هي الخيار المثالي لتحقيق ذلك، ويمكننا اعتبار السجادة المستديرة بديلا جيدا آخر للسجاد المستطيل،حيث يوفّر هذا الشكل المميز  مزيدًا من الأصالة والأناقة لمنزلك، باعتبار أن شكله الدائري، أكثر سهولة للانقياد للعين، ويضفي على مساحتك جوًا من النعومة، وقد بدأت السجادات المستديرة تُعرف في مصر، وفقًا لبعض الأبحاث، إذ يأتي أقدم السجاد ذو الشكل المستدير من القرن السادس عشر، ليكون نموذجًا مملوكيًا من مصر، كسجادة مزينة بأشكال ميدالية وأنماط هندسية.

في كثير من الأحيان، والمساحات، يكون السجاد المستدير أكثر جمالية من السجاد المستطيل أو المربع في الديكور، لأنه يمكن أن يتناسب بسهولة مع المساحات الغريبة أو المنحنية أو الضيقة، وهو عنصر مثالي لتخفيف الخطوط الحادة للغرف المربعة، وفي الواقع، لا تخفف السجادة المستديرة الخطوط الحادة فحسب، بل تجعلها المساحة تبدو أوسع وأكثر اتساعًا أيضًا، وستجذب نماذج السجاد المستديرة الصغيرة والكبيرة، المصممة لتكون نقطة محورية بدلاً من السجاد ذي الأشكال الأخرى، الانتباه بغض النظر عن المكان الذي تستخدمها فيه في المنزل..

إذن، ما هي ميزات السجاد المستدير الأخرى؟

ميزات السجاد المستدير

السجاد المستدير أنيق جدًا وهو طريقة ممتازة وجذابةٌ جدًا لتزيين أي غرفة، ومن المزايا الكبيرة للسجادة المستديرة أنها تملأ المساحة، ولكنها تحددها أيضًا، إليك المزيد من الميزات التي تتمتع بها السجادة ذات الشكل المستدير:

تنويع التأثير البصري

إضافة السجاد المستدير ضروري لتنويع التأثيرات المرئية من مكان إلى آخر في منزلك، فالسجاد المستدير يضفي التنوع والأناقة على المساحة، مهما كانت أبعادها، والسجادة المستديرة مناسبة لتزيين المساحات الصغيرة والكبيرة على حد سواء إذ استخدمته بشكل مناسب، كما أن السجاد المربع سهل الترتيب، ويوفر نقطة بصرية خاصة للغرفة.

مناسبة لكل المساحات

إذا كنت محتارا حول المساحات التي يمكن أن تكون مناسبة للسجادة المستديرة، فبالتأكيد يمكن القول أن أول ما يجب أن يخطر ببالك هو مدخل المنزل، لأن السجاد المستدير قادر بشكل خاص على جعل المساحات الضيقة تبدو أوسع، وإذا كان لمنزلك مدخل ضيق نسبيًا أو إذا كنت تريد أن تشعر وكأنك في منطقة واسعة بمجرد دخولك المنزل، فيمكنك تحقيق ذلك باستخدام السجاد المستدير في مدخل المنزل.

تنسجم مع النغمة الموجودة في منزلك

على النقيض من الزوايا المستقيمة لغالبية الأثاث الذي يكسو ويزين مساحات المنزل، فإن السجادة ذات الشكل المستدير لا تفشل أبدًا في جذب الأنظار، وتعزز اللمسة الجمالية للسجادة المستديرة متعددة الألوان قوتها الزخرفية دون التقليل من الراحة والحيوية في المكان، إذ ستجد السجادة المستديرة تمتزج بسهولة مع اللون والنغمة الموجود في جو منزلك.

التنوع في المساحة

تتميز السجادة المستديرة بالتنوع الجمالي الفريد، دفعت أهمية الطلب على السجاد المستدير المصممين إلى التنافس في الإبداع، ستجد سجادة مستديرة مناسبة لكل غرفة في المنزل تمنحها الانسجام التام مع عالمها من خلال أنماط، وألوان وتصاميم  مختلفة، يمكن أن تجد سجادة مستديرة مختلفة لغرفة المعيشة أو غرفة النوم أو غرفة الأطفال أو حتى في المكتب وفي المدخل، مع مراعاة خصوصيات كل موقع.

لفت الانتباه

من أهم ميزات السجاد المستدير أنه يلفت الانتباه، ضع سجادة مستديرة أسفل قطعة الأثاث التي تريد إبرازها لجعلها مركز الاهتمام وتركيز الانتباه في الغرفة، على سبيل المثال إذا كنت تريد لفت الانتباه إلى علاقة المعاطف ضع سجادة مستديرة صغيرة تحتها، وإذا أردت أن يجلس ضيوفك على طاولة الشاي بمجرد دخولهم ضع سجادة مستديرة تحت أرجل الطاولة، وسترى كيف سيميلون إلى التجمع حولها، لأن الأشكال الدائرية لها سحرٌ معين يجذبنا نحوها، وهذا هو السبب في أنها تحظى بشعبية كبيرة في الثقافات الشرقية.

يمكن أيضا أن تساعد السجادة المستديرة على جعل مخطط الأرضية مفتوحًا في غرفة جلوس صغيرة لأنها تجذب العيون بعيدًا عن الجدران لخلق وهم بمساحة أكبر في الغرفة، وتحافظ السجادة على التركيز إلى الداخل لكنها لا تزال تُكمّل مناطق الجلوس البعيدة بصريًا.

 كسر الرتابة

تساعد السجادات المستديرة في كسر الرتابة من أي مساحة، فعادة ما تكون البيوت التقليدية رتيبة إلى حد ما ومنتظمة وغير جذابة، بسبب نمط التصاميم المستطيلة التي تدل على الحدة والصلابة، وهنا يمكن إضفاء بعض الحيوية على الديكور التقليدي باستخدام السجاد المستدير، إذ  يكفي وضع بضع سجاد دائري في جميع أنحاء الغرفة لتغيير شكلها الجمالي تمامًا.

المزيد من المرونة في المساحة

في غرفة مليئة بالعديد من الزوايا الحادة، يكون للسجادة المستديرة تأثير إضافة المرونة واللين على المساحة، على سبيل المثال ما هي أفضل طريقة لفصل ركن القراءة عن بقية غرفة المعيشة أكثر من السجادة المستديرة الساحرة؟ عزز الراحة في المكان الذي تذهب إليه للاسترخاء مع كتاب جيد بإضافة سجادة مستديرة وثيرة.

أبعاد السجاد المستدير

لتحديد الحجم المثالي للسجادة المستديرة، من الضروري مراعاة نوع وشكل الأثاث الذي سيتم وضعه عليها، إذا كان أثاثًا مستديرًا ، فأنت تحتاج فقط إلى إضافة ما بين 75 سم و 100 سم على كل جانب منه، سيساعدك هذا في معرفة الحجم المثالي لسجادتك المستديرة، من ناحية أخرى، عندما يتعلق الأمر بالأثاث المربع، يتم تحديد حجم السجادة المستديرة بإضافة 100 سم لكل بُعد من أبعاد الطاولة.

نصائح لاستخدام السجاد المستدير في الديكور

تتمتع السجادة المستديرة بفُرصٍ أكثر لإظهار شكلها الرشيق وملء الغرفة بأسلوب فريد، إليك بعض النصائح لتستخدم السجادة المستديرة في ديكور منزلك بشكل مثالي:

  • إذا كانت غرفة المعيشة في منزلك مستطيلة أو مربعة، كما هو الحال في العديد من المنازل من حيث الهندسة المعمارية، يمكن للزخرفة باستخدام أنماط هندسية أن تُهيمِن على غرفة المعيشة، ومع ذلك، فإن الأنماط الهندسية في الزخرفة يمكن أن تُتعب العينين في بعض الأحيان، لهذا السبب، يُعتبر السجاد المستدير مُنقذًا في مناطق مثل غرفة المعيشة، إذا كنت ترغب في ذلك، يمكنك وضع سجادة مستديرة في منتصف غرفة المعيشة والتي تناسب ذوقك، ويمكنك الحصول على مظهر أكثر راحة عن طريق تنعيم الديكور قليلاً بهذه السجادة الدائرية، بالإضافة إلى ذلك، إذا كانت هناك مساحة منفصلة لطاولة الطعام في غرفة المعيشة، يمكنك اختيار إنشاء نمط انتقائي باستخدام سجادة مستطيلة في هذا القسم، وسجادة مستديرة في الجزء الآخر من غرفة المعيشة.
  • الشكل الدائري لسجادتك سيمنح غرفة نومك جوًا مريحًا، يتم وضع السجادة المستديرة بدقة عند أسفل سرير مستطيل، مما يخفف من مظهره الحاد، لذلك يمكن أن تختار سجادة ذات وبر طويل وخامة طبيعية للمزيد من الراحة، ويمكن إضفاء مسحة جمالية لطيفة أخرى بإخفاء نصف السجاد تحت السرير، إذا كنت ترغب في الحصول على مظهر سجاد نصف دائري لطيف.
  • يمكنك أن تجعل جو غرفة نومك أكثر راحة مع سجادة ناعمة مستديرة لتدليل قدميك عندما تخطو عليها أول الصباح، وإذا كانت غرفة نومك تحتوي على زخرفة تهيمن عليها أشكال هندسية، فإن اختيار سجادة مستديرة وقطنية سيكشف عن جمال الزخرفة بشكل أكبر.
  • يمكن إضافة سجادة مستديرة حديثة أو معاصرة لتزيين منتصف مكتبك؛ ستضيف الديناميكية وستتكيف مع روح هذه الغرفة، وستعبّر عن أسلوبك في الديكور بشكل مميز وتجعل المكتب مساحة فريدة من نوعها، لتشجيعك على الذهاب إلى العمل والاستمتاع بالدفء الذي ستجلبه السجادة لك في هذه المساحة.
  • السجاد المستدير ليس فقط مناسبًا لمدخل المنزل وغرفة النوم، بشكل عام، يُفضل أيضًا نماذج دائرية للسجاد في غرفة الأطفال، على سبيل المثال، يمكنك أن يكون وضع سجاد دائري مفيدا وأنيقًا في منتصف غرفة الأطفال واستخدامه كمركز للعب، وإذا اخترت الألوان النابضة بالحياة مثل البرتقالي أو الأزرق أو الأصفر بدلاً من الألوان المحايدة مثل اللون الرمادي، فيمكنك أن تجعل طفلك يقضي ساعات ممتعة في اللعب على السجادة.
  • تعتبر السجادة ذات الشكل الدائري الأفضل من نوعها ومثالية لتزيين أرضية غرفة المعيشة، إذ تُضفي لمسة من الفخامة إذا اخترتها لتكون نقطة مركزية في ديكور الغرفة، ومع ذلك، ينبغي إيلاء اهتمام خاص لحجم سجاد غرفة المعيشة، فهذه الغرفة عادة ما تكون أكبر غرفة في منزلك، وإذا لم تتمكن من شراء سجاد دائري كبير، يمكن وضع عدة سجاد دائري صغير بشكل متناغم مع السجاد المستطيل، ستجد على سبيل المثال، عدة موديلات من السجاد المستدير: 120 سم / 160 سم أو 200 سم.
  • إذا كنت مترددا بين السجادة المستديرة أو المستطيلة أسفل الطاولة، يمكننا القول أنه من الناحية المثالي، ستضع سجادة مستديرة لطاولة مستديرة وسجادة مستطيلة لطاولة مستطيلة ما لم تكن غرفة المعيشة واسعة جدًا وبسيطة، وفي هذه الحالة يمكن أن يكون للسجادة المستديرة الكبيرة جدًا تأثير جميل تحت طاولة مستطيلة أو مربعة، وهناك خيار آخر هو استخدام سجاد مربع للمائدة المستديرة مما يساعد في الحفاظ على التناسب والتناغم في المساحة ككل.
  • من ناحية أخرى، يمكنك وضع سجادة مستديرة أسفل أثاثك المستطيل (طاولات، أرائك، حامل تلفزيون) أو بسطها لإجراء انتقال زخرفي، ويكون الخيار الأول ملائما أكثر مع السجاد أحادي اللون الذي يوضع فوقه الأثاث، بينما يتم وضع السجاد الملون أو السجاد بالنمط الذي ترغب فيه في الخيار الثاني.
  • مثل أي شكل آخر من أشكال السجاد نسّق لون سجادتك المستديرة مع الديكور، عندما تريد دمج سجادة مستديرة بشكل مثالي في غرفتك، عليك أن تبدأ بتحديد اللون السائد الذي يتناسب بشكل أفضل مع ديكور منزلك، ولتجنب الذوق السيئ، فكر في التنسيق والتناغم مع أثاثك الحالي أو جدرانك أو ملحقاتك، سواء كان عاديا، زخرفيا، عصريا أو عتيقا، فكل الاختلافات ممكنة.
  • من الضروري أن تتأكد من خطوة أخرى مهمة، وهي تتعلق بأبعاد سجادتك المستديرة، إذ عليك أن تتأكد من أنه يجد مكانه بشكل مثالي، دون أن يفقد سحره أو يحتكر المساحة، إذا كانت السجادة كبيرة جدًا، فسوف تمتزج مع الديكور ولن تتمكن من إظهار منحنياتها وإبراز أصالتها، وعلى العكس من ذلك، إذا كانت صغيرة جدًا، فلن يكون لها التأثير المطلوب لأنها ستضيع في المساحة وبالكاد ستكون واضحة.
  • إذا علمنا أن السجادة المستديرة، بالإضافة إلى تكيفها بشكل مثالي مع جميع غرف المنزل، تتميز بأصالتها مقارنة بالسجاد المربّع أو المستطيل، يجب أن نعرف كيفية الاستفادة من هذه الإمكانات على أكمل وجه، وأن نسعى لإبراز أصالة السجادة المستديرة، وللقيام بذلك يمكن تعليق السجادة المستديرة على الحائط، ورغم من أن نموذج السجاد المستدير ذو الصوف الأشعث أو السميك لا يصلح لهذا النوع من الديكور، إلا أنه من الممكن القيام بذلك باستخدام سجادة مستديرة خفيفة وصغيرة.
  • يمكن القول أن اعتبارات مقدار مساحة الأرضية التي يجب أن تشغلها السجادة المستديرة، وأين يجب أن تتمركز، ونوع المساحة التي يمكن أن تحتلها في بعض الأحيان، تُربك حتى كثيرا من المصممين المحترفين، وقد ترتبك وأنت تحاول تحديد طرق ضمان ملاءمة السجادة المستديرة بشكل مريح وجميل في مساحتك، لذلك يمكنك أن تبحث أولا في هذا الموضوع أو أن تستشير شخصا ذو خبرة في هذا المجال.
  • إذا كان لديك بهو كبير يمكن للسجاد المستدير أن يخلق إحساسا باتساع وأناقة المكان، خاصةً في الألوان أو الأنماط التي تلفت الأنظار وتضبط على الفور نغمة التصميم لمنزلك، ضع سجادة مستديرة في المنتصف أسفل مصباح ثريّا معلق لإطلالة متوازنة تنضح بالأناقة.
  • إذا كانت غرفة المعيشة على الطراز الاسكندنافي، فيمكنك اختيار سجادة مستديرة ذات أنماط رسومية وألوان فاتحة، فالسجاد الدائري ذو تصميمات داخلية هندسية سيضفي الراحة على غرفة المعيشة، مما يمنحها أسلوبًا خاصًا للغاية والكثير من الأناقة.
  • السجادة المستديرة مثالية في الحمام أو في ركن غرفة كبيرة، فمع سجادة مستديرة ملونة أو منقوشة بشكل خاص، إلى جانب قطعة أثاث عملية صغيرة، يمكن أن يكون لها تأثير قوي وفريدٌ للمكان.

 إضافة إلى السجاد المستدير ذو الشكل الفريد، هناك شكل آخر يكاد يقترب منه في السمات، هو "السجاد البيضاوي"..

4- السجاد البيضاوي

السجادة بيضاوية الشكل هي واحدة من الأبعاد غير القياسية التي كانت تُستخدم منذ قرونٍ في تزين غرف الملوك والطبقات البرجوازية، ويعد السجاد البيضاوي من بين أجمل أنواع السجاد وأكثرها جاذبية وإغراءً لأنها أقل شهرة وانتشارًا، وتضفي السجادة البيضاوية مظهرًا مختلفًا وأنيقًا على الديكور الداخلي لمنزلك، وجوًا فريدًا ومميزا وجريئًا على المساحة نظرًا لافتقارها للزوايا، ويمكن استخدامها لملء الزوايا الفارغة للغرفة.

يوصى باستخدام السجاد البيضاوي للأشخاص الذين يحبون الذوق الأكثر حداثة وعصرنة، وتتناسب بشكل جيد مع الديكور المعاصر الذي يسعى باستمرار إلى تجديد نفسه، وقد وجدت السجادة البيضاوية مكانها بين مختلف أنواع السجاد الأخرى وأصبحت الخيار المفضل لكثير من أصحاب المنازل.

ميزات السجاد ذو الشكل البيضاوي

مناسب لأي غرفة

البساط البيضاوي يناسب أي غرفة، وهو مثالي أسفل طاولة الطعام ويبرز شكل طاولتك، ومثالي لغرفة المعيشة ويترافق بأناقة مع كراسي بذراعين، وفي المدخل، يكون الجو ترحيبيًا ودافئًا عندما تفتح الباب لضيوفك ويستقبلهم سجادك البيضاوي الشكل، وستجد السجادة البيضاوية مكانها بسهولة تحت طاولة القهوة أو في ركن الاسترخاء في غرفة النوم، وستضفي هذه السجادة لمسة أنثوية مع رقة، وتشيع على غرفتك جوًا ناعمًا ودافئًا، وهي الخيار المناسب فيما يتعلق بالغرف الداخلية.

سجاد مثيرة للاهتمام

يتم استخدام السجاد البيضاوي في أي مساحة لخلق الاهتمام البصري، وهي خيار مناسب تماما إذا كنت ترغب في تسليط الضوء على مكانٍ ما أو جعل مساحة ما في المنزل فريدة من نوعها.

مساحة أكثر انفتاحا

يتم استخدام سجادة بيضاوية لجعل المساحة تبدو أكثر انفتاحًا، ويمكن استخدامها هي أيضا مثل السجاد المستدير لفصل أجزاء مختلفة من المنزل عن بعضها البعض.

السجاد البيضاوي والأثاث

 لا يهم إذا كنت تستخدم طاولة طعام مستطيلة أو مربعة أو على شكل معين، على أي حال، فإن السجادة البيضاوية هي الخيار مناسبٌ تماما إذا كان حجمها يناسب الأثاث الذي فوقها.

سهل الاستخدام

توفر خيارات السجاد البيضاوي زخرفة حميمة للمكان الذي توضع فيه، بالإضافة إلى ذلك، فإنه يوفر إمكانية الاستخدام في العديد من الأماكن مع ميزة سهولة التحريك والتنظيف والصيانة.

ملائم مع باقي أشكال السجاد

السجادة البيضاوية هي رمز للمتعة والراحة، ويمكن تنسيق السجاد البيضاوي بسهولة مع نماذج وأشكال السجاد الأخرى، يمكن استخدامها على السجاد المستطيل الكبير لخلق كل من الامتياز والأناقة.

ملائم مع كل الاتجاهات

تتناسب السجادة البيضاوية تمامًا مع الأنماط الملونة والتصميمية والحديثة، وهي السجادة المثالية للديكور الداخلي اللطيف والمعاصر في الوقت نفسه، ويمكن أن تجعل من ديكورك الداخلي مفاجأة أكثر أناقةً دون أن تكون تابعة لأي ذوق، أو اتجاه، وتتلاءم في الوقت نفسه مع كل الاتجاهات،  بالإضافة إلى أنها تبقى حديثة في جميع المناسبات.

خيار متعدد

السجادة البيضاوية هي خيار متعدد الاستخدامات يناسب أي مخطط، ويمكن أن تتكيف السجادة البيضاوية مع جميع الأنماط: من الباروك إلى الأكثر تطورا، وكان الغرض الأساسي من هذا الشكل الفريد من السجاد في ذلك الوقت هو تزيين المنازل ذات النوافذ الكبيرة على وجه الخصوص، أما اليوم، أصبح هذا الشكل مطلوب في جميع غرف المنزل. 

نصائح لاستخدام السجاد البيضاوي

تتمتع السجادة بيضاوية الشكل بمظهر جذاب وآسر، وإذا كنت مُهتمًا بإضافتها إلى ديكورك، بكل نمط وتصميم لديها، ولكنّك لا تعرف كيف وأين تستخدمها، دعنا نعطيك بعض الأفكار والنصائح..

  • يمكن أن تضيف السجادة البيضاوية بشكل خاص في المساحات غير الرسمية للمنزل، إذا تساعد الخطوط الناعمة للسجاد البيضاوي الشكل، على جعل المساحة أكثر دفئًا وأكثر حميمية.
  • إذا كنت تعتقد أن تصميمك الداخلي صارم للغاية، وليس حديثًا بدرجة كافية، لكنك لا تخطط لإعادة تصميم الغرفة بالكامل، فإن أفضل نصيحة سنقدمها لك هي الاستثمار في إضافة  السجادة البيضاوية، إذ لا يمكنك تخيل التغييرات التي يمكن أن يحدثها إضافة هذا الشكل من السجاد  في غرفة كهذه.
  • الحجم المناسب له أهمية كبيرة أيضًا عند اختيار سجادة بيضاوية، ويمكن للسجاد البيضاوي الكبير جدًا أن يُضيّق المساحة، عند اختيار الحجم المناسب، يجب أيضًا مراعاة تصميم الغرفة، فسجادة غرفة المعيشة البيضاوية التي تفصل منطقة الجلوس عن المناطق الأخرى لا توفر الراحة من حيث التنظيف فحسب، بل تُثري أيضًا أناقة المساحة، على سبيل المثال، يمكن استخدام السجاد البيضاوي بمقاس 120* 180  مع أثاث متوسط ​​الحجم والسجاد البيضاوي بمقاس   160 * 230  مع أثاث أكبر ليساهم في إضفاء الأناقة على مجموعة أثاث الجلوس.
  • إذا تم استخدام السجادة البيضاوية بعيدًا عن الجدران، فإنها توفر مظهرًا أكثر أناقة، لأن السجادة البيضاوية تجعل جزءًا من الغرفة هو النقطة المحورية، وبالتالي تُعطي تباينًا مثيرًا للاهتمام مع الجدران المربعة والمساحات الضيقة.
  • وضع سجادتين صغيرتين وأنيقتين بيضاويتين على جانبي السرير في الغرف الكبيرة المخصصة للنوم يدعم راحة غرفة النوم والأناقة والدفء، ومن الممكن إضافة الأناقة إلى أسفل السرير بسجادة كبيرة بيضاوية.
  • يعتبر الحمام من أهم الأماكن لاستخدام السجاد البيضاوي، ويتم إنتاج السجاد البيضاوي غير القابل للانزلاق بشكل خاص ليكون مناسبًا للاستخدام في المطبخ والحمام، ومن الناحية الوظيفية، يساعد نموذج السجادة البيضاوية على امتصاص الماء الذي قد يأتي من الحمام أو المطبخ.

 

5- السجاد الطويل (سجاد الممرات)

سجاد الممرات، أو السجاد الطويل، هو عنوان الأناقة الذي ستضيفه عند مدخل منزلك، والذي سيستقبل زوّار بيتك، ويحكي الكثير عن أسلوبك في تصميم الديكور، وهو قطعة أساسية للحصول على تصميم داخلي دافئ وعصري، ومن الضروري أن تكون سجادة الردهة ترحيبية وأنيقة، لأنها أول شيء تراه عندما تدخل منزلك، ليكون من اللطيف رؤيته والسير عليه، إذ أنه يمنحك شعورًا دافئًا وممتعًا عند دخولك إلى المنزل بعد خلع حذائك غير المريح ربما، ويأتي سجادة الممر في أحجام أطول وأقصر في العرض من السجاد في الغرف الأخرى.

 

مميزات سجاد الممر

سجادة ترحيبية

 مع سجادة الممر الطويل، يمكنك تغطية جميع أرضياتك في المدخل والأروقة، ويمكنك اختيار السجاد بتفاصيل أنيقة للغاية ستزين المدخل، وفي الوقت نفسه، ستندمج السجادة مع الديكور والألوان والتصاميم في بقية المساحات، وستساعد في إضفاء مظهر ترحيبي ودافئ على الردهة.

سجاد الممر في كل مكان

يُمكن استخدام سجاد الممر في الردهة والممر وفي مدخل غرفة النوم، والمطبخ ذو الشكل المستطيل، وفي مدخل غرفة المكتب، وغرفة الضيوف أيضا، وفي كل مكان في المنزل يحتوي على رواق، دون أن ننسى إمكانية استخدام هذا السجاد الطويل على الدرج.

فوائد عملية وجمالية

يحمل سجاد الممر العديد من الفوائد العملية والجمالية، فهو يُضفي النعومة والملمس والاهتمام البصري على مدخل منزلك، ويربط جميع مساحات المنزل مع بعضها بعض.

 أحجام سجاد الممر

الميزة الأكثر أهمية التي تميز سجاد الممرات، والتي تسمى أيضًا سجاد عداء، عن السجاد الآخر هي الرابط بين أحجامها، بينما يتم إنتاج قطع السجاد بشكل عام في شكل مستطيل، وبنسبة أقل  دائريًا أو مربعًا، فإن أبعاد سجاد الممر بشكل عام حوالي 80 * 300 ، 100 * 300 سم.

نصائح لاستخدام سجاد الممر

يمكنك جعل مدخل منزلك أكثر حيوية مع سجادة الممر التي سترافق انسجام ألوان الأرضيات والجدران والأثاث في منزلك، فيما يلي بعض النصائح حول استخدام سجاد الممر في الديكور:

  • عند شراء سجادة للممر، يجب الانتباه إلى مادة الأرضية، إذا كانت لديك أرضية زلقة مثل السيراميك أو الباركيه، فيفضل استخدام سجاد الممر ذو الأنسجة غير القابلة للانزلاق لأن آخر ما يرغب فيه الناس هو الانزلاق عند الدخول إلى المنزل أول مرة، وباعتبار الممرات مساحات انتقالية، يمكن استخدام السجاد الطويل لتغطية أرضياتك مع التركيز على التفاصيل الأنيقة التي تلفت الأنظار لأول وهلة.
  • نظرًا لأن لكل مدخل منزل وممر هيكل مختلف، يمكنك العثور على سجاد بأحجام وأبعاد مختلفة، وعلى وجه الخصوص، تختلف الممرات المستديرة والطويلة، ويمكن أن تكون المداخل في بعض الأحيان مستديرة، وأحيانًا يمكن أن تكون مربعة مثل الغرفة، وهنا يمكنك العثور على العديد من سجاد الممرات المختلفة بأسلوب قد يكون مناسبًا لطبيعة منزلك وشكل منزلك، لذلك ضع ذلك بعين الاعتبار قبل اختيار سجاد الممر.
  •   نتوقع من كل أشكال السجاد سواء كان دائريا أو مربعًا أو مستطيلًا، أن يؤدي جميع أدواره بفاعلية، وإذا كان لديك رواق كبير يسبق رواقا طويلا، ضع بساطًا مربعًا جميلًا في المنتصف متبوعًا بساط  ممر طويل مستطيل الشكل يمتد على طول الردهة، أما إذا كان لمنزلك مدخل صغير، فاختر السجادة المستديرة، سيعطي إحساسًا بالحجم في غرفتك دون أن تبدو ضخمة.
  • تُصنع سجادة الممر لتدوم طويلًا ومن الضروري أن تتميز بالجودة والمتانة والقوة، ولكن، يمكن لهذه القطعة أن تبلى بعد عدة سنوات، لأن الردهة مكان مزدحمٌ يرتاده جميع أفراد الأسرة، لذلك، من الجيد أن تحرص على تغيير السجاد كثيرًا لإضفاء مظهر أكثر نضارة على الردهة كل مرة، وهي فرصة لاستبدال السجاد القديم  بنموذج بألوان أخرى وتصاميم مختلفة.
  • عند اختيار سجادة المدخل، من الضروري التركيز على أبعادها، وتذكر أن تأخذ قياسات الردهة أو المدخل، سيمنعك هذا من الوقوع في خطأ اختيار  السجادة التي لا تتكيف أبعادها على الإطلاق مع مدخل منزلك.
  • للحصول على مظهرٍ متناغم في الردهة، يجب أن تُغطي السجادة غالبية الأرضية مع السماح برؤية حد صغير للأرضية أو البلاط، أدناه، وبالتالي، يوصى بطرح 30 سم من الأبعاد التي قمت بقياسها مسبقًا على كل جانب من جوانب الردهة للعثور على الحجم المثالي لسجادتك.
  • إذا كان مدخل منزلك صغيرًا ويتكون من مساحة ضيقة، فعليك بالتأكيد اختيار درجات الألوان المتلألئة والحيوية مثل الأحمر، أو البني، أو الأزرق، عند اختيار سجادة لتضعها هناك، يمكنك إنشاء مظهر ممر أكثر حيوية بفضل تفضيل سجادة الممر ذات اللون الحيوي، لمنحك مساحة داخلية فسيحة ومشرقة للغاية.
  • من ناحية أخرى يمكن أن يعد إضافة سجاد ممر ذو لونٍ فاتحٍ مغامرة حقيقية، بسبب قابليته الكبيرة لاكتساب الأوساخ والبُقع، ويُفضّل أيضًا تجنب السجاد الداكن جدًا، فالمدخل هو عبارة عن غرفة في المنزل مضاءة بشكل خافت، ويمكن أن تؤدي إضافة سجاد ممر داكنٍ جدًا إلى جعلها أكثر قتامة.
  • احرص أيضًا على مراعاة لون الجدران في الردهة، فالممر المطلي باللون الأزرق أو الأخضر يتناسب تمامًا مع سجادة بألوان باردة، على سبيل المثال، وعلى العكس من ذلك، إذا كانت الجدران في الردهة بيضاء، فاختر سجادة منقوشة، وسيجلب هذا القليل من الأصالة إلى الديكور.
  •  سجّاد المدخل مثل كل أنواع السجاد الأخرى يتضح أنه عش حقيقي للغبار والبكتيريا والعث، وقد يؤدي إهمال صيانة سجادتك إلى تعريض أفراد الأسرة لمشاكل تنفسية وحساسية مختلفة، لذلك سيتعيّن عليك صيانته بشكل يومي تقريبا، إذ ستكون سجادة الممر بحاجة دوما إلى التنظيف والصيانة باعتبارها أول منطقة تلتقط التراب والأوساخ من الأحذية الآتية من الخارج.
  • بالنسبة لخامة سجاد الممر يوصى بشكل خاص بالسجاد القطني، لأن القطن مادة سهلة الصيانة، وإذا كان حجمها يسمح بذلك، فيمكن غسلها في الغسالة بانتظام في دورة 30 درجة، كما ويمكنك دائمًا غسله يدويًا بالصابون، ويمكن أيضا اختيار سجاد ممر طويل مصنوع من الألياف الطبيعية مثل الجوت أو الخيزران، ويعد ذلك خيارًا رائعًا أيضًا ومثاليا، لأنها مواد صلبة جدًا، وتقاوم جيدًا آثار الأقدام ويسهل صيانتها.

+ سجّاد بأشكال حسب الطلب!

ربما بحثت كثيرا ونفذت لديك كل الحيل للعثور على سجّاد يناسب مساحة مميزة لديك؟

تُعتبر السجادة المصنوعة حسب الطلب، أو حسب المقاس بديلًا مُمتازًا عندما لا يُناسب السجاد المعروض في المتاجر أشكال وأحجام منزلك أو ببساطة ذوقك، وفي الواقع، سيكون لديك إمكانية اختيار الحجم الذي تريده والمواد التي ستستخدمها وبالطبع الألوان والشكل الذي ترغب به، وتظل السجادة المصنوعة حسب الطلب العنصر المثالي للاستمتاع بديكور داخلي مثالي على ذوقك، سواء كان على الطراز الاسكندنافي أو العصري أو التقليدي، فإنه سيناسب الجو المطلوب تماما، وكما يوحي اسمها؛ السجادة المصنوعة حسب الطلب، هي سجادة مصممة بالكامل مع وضع المعايير الخاصة بك في الاعتبار، لذلك لا يوجد أي فرصة لحدوث  خيبة الأمل عند اقتنائها.

 

 

نصائح لاستخدام السجاد ذو الأشكال في الديكور

  • من أجل تحديد احتياجاتك بالكامل، عليك أولًا تحديد مكان استخدام السجادة التي ترغب في شرائها، سيساعدك هذا في جعل نوع وشكل السجاد الذي يجب أن تختاره أكثر تحديدًا.
  • مهما كان شكل السجادة التي ستختارها لتضعها تحت قطعة أثاث، يُنصح باختيار سجادة بارزة بحوالي 50 سم على جانبي القطعة، خذ على سبيل المثال طاولة الطعام، مع هذا الهامش، توضع الأرجل الأربع للكرسي على السجادة، مما يوفر مزيدًا من التوازن والراحة، وكما قلنا سابقا على سبيل المثال وضع سجادة مستديرة أكبر حجمًا أسفل طاولة مستديرة، سيُوفر مظهرًا أكثر تناسقًا، فالشيء الأهم  هو إعطاء توازن بصري للمساحة، مع وضع ذلك في الاعتبار، يوصى عمومًا باختيار سجادة لا تغطي أكثر من ربع مساحة الغرفة، عند القيام بذلك، يكون الديكور  منظما بشكل أفضل وأكثر متعة لاستخدامه والاسترخاء فيها  يوميًّا.

ماذا يمكن أن نقول على مختلف أشكال السجاد باختصار؟

السجادة المستطيلة

السجادة المستطيلة سجادة تقليدية وخالدة، وهي خيارٌ آمن ومقبول على مر السنين إذا كنت مترددا أي الأشكال ستشتري، فهي مناسبة بسهولة لجميع أنواع الديكور، وأصالتها مستمدة من ألوانها وأنماطها ومادتها ونسجيها، ويمكن أن تكون السجادة المستطيلة كلاسيكية وفاخرة، حسب الطراز، وهذا الشكل الهندسي ذو الخطوط المميزة له ميزة هيكلة المساحة، وغالبًا ما تكون كبيرة الحجم، فهي تمنح التوازن البصري لأي مساحة، وهي عنصر ديكور جميل لتحديد الأماكن في المساحات.

السجادة المربعة

هي سجادة قادرة على تنظيم المساحة وتحديد الغرفة، إلا أن السجادة المربعة هي أكثر أصالة، بفضل شكلها الحكيم وغير متوقع، وفي الواقع، ما تزال السجادة المربعة قليلة الظهور في التصميمات الداخلية العصرية، على الرغم من أنها أقدم أشكال السجاد، وستسمح لك جوانبها المتساوية بإبراز العناصر الزخرفية المفضلة لديك (طاولة قهوة أو كرسي بذراعين أو مرآة كاملة الطول)، وهي اختيار فريد يبرز جوانب معينة من ديكور منزلك.

السجادة المستديرة

بعد أن أصبحت ذات شعبية متزايدة على مر السنين، تم استخدام السجادة المستديرة في العديد من المنازل، السجادة المستديرة هي الأكثر نعومة وسهولة في الاستخدام من باقي الأنواع الأخرى، وتضفي خطوطها المستديرة التي تعمل على تقريب الزوايا لمسة دافئة تحظى بتقدير كبير في غرفة النوم أو منطقة المكتب، وهي أنيقة ومثالية لجميع الغرف، الكبيرة والصغيرة، ومع ذلك، تجنب وضعها في غرفة ممدودة مثل (الرواق) أو تحت أثاث غير مناسب، على سبيل المثال، تخلق السجادة المستديرة الموجودة أسفل المائدة المستديرة تخلق تناغمًا مثاليًا وتصميمًا للغاية.

السجاد البيضاوي

 الشكل البيضاوي لهذا السجاد له جانبه الجذاب والجريء، ويمكن أن تُحدث تأثيرًا رائعًا، بغض النظر عن مكان وضع السجادة، وتوفر السجادة البيضاوية نعومة وفخامة للأقدام لخلق شعور أكثر راحة، وأسهل طريقة لإضافة الدفء والاهتمام بالمساحة هي تزيينها بسجادة بيضاوية تكميلية، يمكن للسجاد البيضاوي أن يُغيّر شكل وحدود المساحة تمامًا، لهذا السبب، يجب اختيار السجاد البيضاوي بشكل جيد، عندما تكون على موعد مع شراء السجاد، لأن التنسيق الصحيح للأحجام والأنسجة والأنماط والألوان والأشكال مع الأثاث الحالي يُسرّع من أناقة المساحة.

  

وأخيرا..

يؤكد السجاد على جمال المساحات بألوانه الزاهية وأنماطه المتعرجة المثيرة للاهتمام؛ ولم يعد السجاد العصري مستطيلًا بالضرورة، إذ يظهر الآن المزيد من الأشكال الفريدة التي يمكن أن تكون مستديرة أو بيضاوية أو بأشكال هندسية مختلفة مثل المثلثات والمثمنات المصممة أحيانًا لتتداخل مع بعضها البعض، والسجاد المستوحى من هندسة الماسة، أو تلك السجادات التي تعيد إنتاج صورة ظلية للأشياء أو، بشكل عام، عناصر من الطبيعة، مثل سجاد على شكل أوراق أو زهور أو حيوانات، لإضفاء معنى  وشكل جديد كل مرة في عالم السجاد..

بشكل عام، يمكنك استخدام سجاد مستطيل الشكل في غرفة مستطيلة؛ سجادة مربعة في غرفة مربعة؛ وسجاد دائري لإضافة النعومة في المساحات الحادة، وسجاد بيضاوي لإضفاء التغيير.. وهكذا، ويبقى الهدف المشترك لأنواع وأشكال السجاد المختلفة، هو جلب الاتجاه المثالي إلى ديكورك، والذي يمكن أن يعزز لحظات الاسترخاء التي ستقضيها في منزلك، سواءً بمفردك، أو برفقة عائلتك وأصدقائك.

نأمل أن يكون هذا المقال مفيدا وممتعا لتتعرف على أنواع السجاد المختلفة، ولتتمكن من اختيار شكل السجاد المناسب عندما تكون على وشك اقتناء سجادة جديدة.

 

المصادر

https://www.rugknots.com/blogs/interior-designers/rug-shape

https://www.grandinroad.com/blog/decorate/the-right-rug-the-right-size-3-tips-3/

https://www.love-rugs.com/blog/square-rugs/

https://www.allotapis.com/magazine/10-bonnes-raisons-dacheter-un-tapis/

https://www.homesandgardens.com/ideas/hallway-carpet-ideas

https://www.allotapis.com/forme-et-dimension

RELATED ARTICLES

اترك تعليق

لن يتم مشاركة بريدك الإلكتروني. *